نقاشات حول إصلاحات الجيل الثاني في الجزائر

IMG 5772الساعة التاسعة من صباح يوم 28 نوفمبر 2018 بكلية العلوم الانسانية والاجتماعية بالقطب الجامعي – شتمة ، تم افتتاح فعاليات ملتقى وطني بعنوان " نقاشات حول إصلاحات الجيل الثاني في الجزائر "


الملتقى من تنظيم مخبر المسألة التربوية في الجزائر في ظل التحديات الراهنة يومي 28 و 29 نوفمبر 2018، حضره السيد مدير الجامعة ونوابه والسادة عمداء الكليات ومدير المعهد وأساتذة من داخل وخارج الجامعة وسط حضور الطلبة من مختلف المستويات والتخصصات.

استهل الملتقى بكلمة  السيد مديرمخبر المسألة التربوية في الجزائر في ظل التحديات الراهنة الاستاذ نور الدين زمام مرحبا بالسادة الضيوف حيث تم عرض لأهم ما يتم دراسته من خلال هذا الملتقى ، ومن ثم تقدم السيد مديرالجامعة الاستاذ الدكتور أحمد بوطرفاية بكلمته مرحبا بالحاضرين مثمنا هذه المبادرة ومشيدا بأهمية الملتقى خصوصا للطلبة بكل المستويات والتخصصات الجامعية ذات العلاقة بمضمون الذي يدرسه الملتقى ، وبالمناسبة دعا الى ضرورة التفاف كل الأساتذة في المجال لإنجاح الملتقى و أعلن عن افتتاح الملتقى.
تضمن الملتقى خلال يومه الأول جلستين وأربعة ورشات ، الفترة الصباحية خصصت للجلسات العلمية ، حيث كانت الجلسة الاولى مكونة من 05 مداخلات مقدمة من قبل دكاترة وباحثين من جامعات " تيارت ، بسكرة ، البليدة 02 ، باتنة 01، المسيلة "، في حين تضمنت الجلسة الثانية للملتقى كذلك 05 مداخلات من قبل أساتذة من جامعات بسكرة ، ورقلة، باتنة.
الفترة المسائية من اليوم الأول للملتقى خصصت للورشات العلمية، والتي قدرت في مجملها ب 06 ورشات، خلال الفترة المسائية تم عقد 04 ورشات علمية تضمنت دراسة ونقاش لمختلف النقاط والمحاور الأساسية للملتقى، كأسس ومنطلقات المناهج، والإصلاحات الجديدة والبرامج الدراسية، البيداغوجيات والممارسة المقترحة، حيث تضمنت هذه الورشات مداخلات مقدمة من قبل دكاترة وباحثين من عدة جامعات " جيجل، الجزائر02، قالمة، معسكر، غرداية، المسيلة، الجلفة، سطيف 02، قسنطينة 02 "
أما اليوم الثاني للملتقى فسيتم من خلاله استكمال الورشات العلمية المتبقية وفقا للبرنامج المسطر للملتقى.

.

Manifestations-Sc